Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
Île des Poètes

التوقيع على العريضة: بنكيران يفضل المرأة ربة منزل، الاحتجاجات في المغرب

10 Juillet 2014, 04:11am

Publié par Fathia Nasr

 

 

تصريح رئيس الحكومة أمام مجلس المستشارين بخصوص عمل النساء خارج البيت

لنطالب باعتذار علني من رئيس الحكومة

عريضة مواطنة

اضغط هنا لتوقيع على العريضة العريضة

إن استنكار التصريحات غير المقبولة التي أدلى بها رئيس الحكومة يومه الثلاثاء 17 يونيو 2014 أمام  البرلمان بخصوص حق المرأة في العمل لم يعد أمرا كافيا، إذ أن السيد بن كيران، الذي يعودنا  للأسف على خطاب معاد لحقوق النساء، قد انتقل إلى مرحلة جديدة، وهو يعبر كرئيس للحكومة وللأغلبية، عن معاداته لحق المرأة في الشغل، وهو حق أساسي منصوص عليه منذ أول دستور للمغرب المستقل والذي تم تأكيده في دستور 2011، ومنصوص عليه أيضا في الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان التي يعتبر المغرب طرفا فيها، و كذا في الأهداف الإنمائية للألفية.

 

إن خطاب رئيس الحكومة وهو يتجاهل واقع البلاد والأسر والنساء، ممارسا سياسة "افعل ما أقوله وليس ما أقوم به،" لا يبدو أنه ينشغل بمصلحة المغرب والمغاربة، رجالا ونساء، إذ أن المعطيات الرسمية والدراسات والأبحاث تبين ومنذ وقت طويل أن المغربيات يشتغلن خارج البيت، وإن كن في غالب الأحيان يعملن في القطاع غير المهيكل وبدون أجر، وأن المغاربة من كلا الجنسين يعبرون في أغلبيتهم الساحقة عن مواقف لصالح حق المرأة في العمل خارج المنزل، وأخيرا، إن ربات البيوت يعتبرن في أغلبيتهن العظمى أن العمل هو أهم شيء في الحياة.

إننا بالرغم من اقتناعنا بكون تصريحات رئيس الحكومة تستهدف فقط توسيع قاعدته الانتخابية، فنحن المواطنين والمواطنات:

  • نرفض خطاب رئيس الحكومة ورغبته في عودة النساء إلى البيوت، مما من شأنه أن يكون له عواقب جد وخيمة على المستوى الاقتصادي والاجتماعي وأن يعرقل مسار الإصلاح، الذي انخرط فيه المغرب خلال السنوات الأخيرة؛
  • نعتبر أن رئيس الحكومة لا يجب أن يتدخل في الاختيارات الشخصية للأفراد بل عليه أن يعمل من اجل أن يوفر للمغاربة والمغربيات حرية الاختيار بين العمل أو عدم العمل؛ وهو الأمر المستبعد حاليا خاصة بالنسبة للنساء الأشد فقرا واللواتي يتوفرن على شواهد عليا؛
  • نعتبر أن المسؤولية الأولى لرئيس الحكومة هي إيجاد الحلول للأسر المكونة من أبوين يعملان وليس وصم الأمهات اللواتي يشتغلن وتشويه صورتهن؛
  • نطالب، من هذا المنطلق من رئيس الحكومة سحب تصريحاته وتقديم اعتذار علني للنساء اللواتي يعملن ولأسرهن؛

 نطلب من الحكومة أن تتخذ وبشكل مستعجل التدابير والإجراءات الضرورية من أجل الحد من تدني نسبة النشاط الاقتصادي النساء التي ما فتئت تسجل تراجعا مستمرا منذ سنة 2007، حيث أصبح المغرب يحتل رتبة متدنية بين الدول العربية، بما فيها الدول المغاربية ودول الخليج، في وقت كان فيه خلال السنوات الماضية القريبة من بين دول المنطقة التي تسجل أعلى نسب لنشاط النساء الاقتصادي.

Commenter cet article